آكشن إيد مبادرة المنطقة العربية

عبر تاريخ المنطقة العربية شكّل سوء الإدارة، والحوكمة عقبة رئيسية في وجه تحدي الفقر وضمان إدارك المجتمعات  العربية لحقوقها. ساهم الربيع العربي في فتح عيون العالم على حاجة المجتمعات العربية للتغيير وعلى دور الشباب العربي كمحرك فاعل في مسار هذا التغيير. 

تعمل منظمة أكشن أيد في أربع دول في المنطقة العربية وهي: مصر والأردن ولبنان إضافة إلى برنامج شراكة في فلسطين، حيث تقوم بالعمل مع المجتمعات المحلية لتطوير قدرات المرأة والقادة الشباب لتكريس مطالبتهم بحقوقهم. فضلاً عن ذلك، نقوم في أكشن أيد بالعمل مع اللاجئين السوريين المتضررين بسبب الصراع في سوريا لضمان تأمين احتياجاتهم. كما نسعى لمعالجة بعض المشكلات الاجتماعية الأساسية ودراسة قضايا عدم المساواة التي يواجهها اللاجئون في بلدهم الأم والبلد المستضيف، هذا ونسعى لتطوير مقدراتهم ومهاراتهم ليتبوأوا أدواراً قيادية في مجتمعاتهم حال عودتهم.تؤمن أكشن أيد بأنه ولمحاربة الفقر يتحتم علينا البحث في مسبباته الرئيسية وضمان تحمّل الجميع مسؤولياته. سعينا المبني على تأكيد حقوق الإنسان يعني عملنا مع المجتمعات الأكثر تهميشاً، وبالتالي جعل هذه المجتمعات على معرفة بحقوقها ومساعدتها على خلق تغيير إيجابي يعطي ثماره للجميع.